اتهام 6 أشخاص بالتآمر لاختطاف حاكمة ولاية ميشيغان

السياسي – وجهت هيئة محلفين فيدرالية اتهامات إلى ستة رجال بالتآمر لاختطاف حاكمة ولاية ميشيغان، فيما وصفه المحققون بأنه مؤامرة من قبل متطرفين كانوا غاضبين من سياساتها المتعلقة بمكافحة كورونا.

وصدرت لائحة الاتهام من قبل المدعي العام الأمريكي أندرو بيرج، الذي أوضح أن العقوبة على الرجال الـ6 قد تصل إلى السجن مدى الحياة.

وتم القبض عليهم في أوائل أكتوبر بعد تحقيق مكتب التحقيقات الفيدرالي في مؤامرة مزعومة لاختطاف الحاكمة غريتشن ويتمير من منزلها في شمال ميشيغان.

وقال محامو الدفاع إن موكليهم كانوا “يجرون حديثا” ولم ينووا متابعة الخطة المزعومة.

وكان مكتب التحقيقات الفدرالي الأمريكي، أعلن في شهر أكتوبر الماضي أنه “وفقا لإفادة خطية من العميل الخاص ريتشارد تراسك، فإن مجموعة من الأفراد كانوا يناقشون الإطاحة ببعض أفراد الحكومة وعناصر إنفاذ القانون في أوائل عام 2020”.

وقال تراسك، إن “هناك سببا محتملا لتوجيه الاتهام إلى 6 رجال هم آدم فوكس، وباري كروفت، وتاي غاربين، وكالب فرانكس، ودانييل هاريس، وبراندون كاسيرتا، بالتآمر لاختطاف الحاكمة، وهي ديمقراطية ومنتقدة للرئيس دونالد ترامب”.

وأضاف: “وافقت المجموعة على استغلال الوقت حتى التمرين النهائي للعملية بهدف جمع الأموال من أجل شراء المتفجرات والإمدادات الأخرى”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى