اختبار دم بسيط يتنبأ بمرض القلب قبل 3 سنوات

السياسي -وكالات

طور العلماء اختباراً جديداً للدم يمكن أن يتنبأ بخطر إصابة المريض بنوبة قلبية قاتلة في السنوات الثلاث المقبلة.

وقام العلماء بفحص مرضى النوبات القلبية السابقين بحثًا عن بروتين سي التفاعلي، وهو علامة تشير إلى وجود التهاب. كما أجروا اختبارات معيارية للتروبونين، وهو بروتين يُطلق في الدم عندما يتضرر القلب.

ومن بين 250 ألف مريض كان أولئك الذين لديهم مستويات مرتفعة من بروتين سي التفاعلي واختبار تروبونين إيجابي لديهم فرصة 35 للوفاة في غضون ثلاث سنوات.

وقال الدكتور رمزي خميس، مؤلف دراسة إمبريال كوليدج لندن “إجراء هذا الاختبار البيولوجي في نفس الوقت مع الاختبارات الأخرى يحدد أولئك الأكثر عرضة للخطر”.

وأضاف البروفيسور جيمس ليبر من مؤسسة القلب البريطانية التي مولت الدراسة “إنها أداة جديدة قيّمة في ترسانة الأطباء”.

ويقول الباحثون إن هذا الاكتشاف يمكن أن ينقذ آلاف الأرواح من خلال مراقبة المعرضين للخطر عن كثب ووصف مضادات الالتهاب لهم، بحسب صحيفة ميرور البريطانية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى