ادارة سجون الاحتلال تقرر رسميا استئناف زيارات أهالي الأسرى

قال المختص بشؤون الأسرى الفلسطينيين، عبد الناصر فروانة، الأربعاء، إن إدارة سجون الاحتلال الإسرائيلي قررت رسميا استئناف زيارات أهالي الأسرى والأسيرات كافة، داعيا الصليب الأحمر لترتيب وتنظيم تلك الزيارات.

وذكر فروانة، في حديث لموقع قناة” الغد”، أن القرار الإسرائيلي يتضمن بأن تكون الزيارات مرة في الشهر للأسرى المحكومين من القدس والداخل المحتل 48 ،أما بالنسبة للأسرى المحكومين من الضفة الغربية وقطاع غزة، ستكون الزيارة مرة كل شهرين، و ستكون الزيارات اسبوعية للموقوفين.

وقال فروانة، إن “هذا ما ورد في نص القرار ولكن لا يعرف مدى درجة التزام إدارة السجون بما ورد، ومدى استعداد الصليب الأحمر وامكانياته في الاشراف على التنفيذ، دعونا ننطر بيان رسمي من الصليب الأحمر”.

وتساءل فروانة، لماذا التمييز فيما بين الأسرى  حيث ستكون الزيارة مرة في الشهر لأسرى القدس والداخل المحتل 48 ومرة كل شهرين لأسرى غزة والضفة، وهل هذا من قبل ادارة السجون أم من الصيب الأحمر؟ فالأمر يحتاج إلى توضيح.

وشدد فروانة، على أن هذا يستدعي من الصليب الأحمر التدخل والقيام بمهامه في تنسيق الزيارات وتنظيمها للجميع من كافة المناطق، وضمان توفير إجراءات الوقاية والسلامة مع الجهات المختصة بما يضمن استمرار الزيارات والتخفيف من معاناة الأسرى وذويهم وحماية الطرفين من خطر الإصابة أو العدوى بفايروس “كورونا”.

وأكد على حق الأسرى بالزيارات المنتظمة وخلال فترات متقاربة، فإن أمر إجراء الزيارات في هذه الظروف التي تتفشى فيها “الكورونا” يبقى متروكا للجهات الفلسطينية للتقرير بشأنها بعد التنسيق والاتفاق مع الصليب الأحمر بما يضمن سلامة الأسرى وعائلاتهم، خاصة أهالي أسرى الضفة والقطاع.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق