ارتفاع أسعار القمح إلى مستوى قياسي بعد حظر الهند تصديره

السياسي -وكالات

قفزت أسعار القمح إلى مستوى قياسي الإثنين، بعد قرار الهند حظر تصديره في وقت تشهد فيه البلاد موجة حر أضرت بالمحاصيل.

وبعد ارتفاعه في أعقاب الغزو الروسي لأوكرانيا المصدر الرئيسي للقمح، ارتفع سعر السلعة الغذائية الرئيسية إلى 435 يورو (453 دولاراً) للطن مع افتتاح السوق الأوروبية.

وقالت نيودلهي، التي تعهدت بتزويد الدول الفقيرة التي كانت تعتمد على أوكرانيا، إنها تريد ضمان “الأمن الغذائي” لسكانها وعددهم 1.4 مليار نسمة، في قرار من شأنه أن “يفاقم أزمة” إمدادات الحبوب في العالم، وفق مجموعة السبع السبت.

والسبت أعلنت الهند، ثاني أكبر منتج للقمح في العالم، حظر تصدير القمح دون إذن حكومي خاص، بعد تراجع انتاجها بسبب موجات القيظ الشديد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى