ارتفاع إصابات كورونا بسجون الاحتلال إلى 135

السياسي – ارتفع عدد الإصابات المسجلة بين الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال إلى 135، بعد تسجيل إصابتين جديدتين أمس الاثنين.

وأكدت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، في بيانين منفصلين، إصابة أسيرين بفيروس كورونا ليرتفع العدد إلى 135.

وأشارت الهيئة إلى إصابة الأسير يوسف هوشة، بفيروس كورونا في مركز توقيف “عتصيون” جنوبي بيت لحم.

كما أنها أعلنت عن إصابة الأسير مراد محمود حميدان من نابلس بفيروس كورونا وهو معتقل في مركز توقيف حوارة جنوبي مدينة نابلس شمال الضفة.

وأفادت هيئة شؤون الأسرى بأن الأسير تواجد في مركز التوقيف الذي يحتوي على 22 أسيرا وعليه فإنه سيتم “حجر” جميع الأسرى الموجودين هناك.

وأصيب عشرات الأسرى داخل سجون الاحتلال بفيروس كورونا، جلهم من قسم (3) في سجن “جلبوع”، وسط إهمال سلطات الاحتلال المتعمد في إجراءات الوقاية الخاصة بالأسرى.

ومن الجدير ذكره أن (4500) أسير/ة يقبعون في سجون الاحتلال، بينهم (700) من المرضى، منهم (300) يعانون أمراضا مزمنة، بينهم عشرة أسرى على الأقل، يعانون من الإصابة بمرض السرطان.

وتفتقر العيادات الطبية في السجون والمعتقلات الإسرائيلية، إلى الحد الأدنى من الخدمات الصحية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى