ارتفاع حصيلة قتلى “الصراع القبلي” المندلع في السودان

كشفت لجنة الأطباء المركزية في ولاية البحر الأحمر السودانية، ارتفاع عدد ضحايا الصراعات القبلية إلى 13 قتيلا وإصابة 42 مواطنا.
وبحسب صحيفة “الانتباهة” السودانية، تأسفت اللجنة في بيان لها لاستمرار الأحداث القبلية بمدينة بورتسودان.

وجاء في البيان أن مستشفى بورتسودان استقبل أمس الاثنين 4 إصابات جديدة 3 منها بالأعيرة النارية وإصابة واحدة بسلاح أبيض.

وأعلن عبد الله شنقراي والي ولاية البحر الأحمر فرض حظر التجول في مناطق من مدينة بورتسودان، مطالبا قوات الأمن بفرض السيطرة على الأحداث.

وتم إرسال قوة مشتركة إلى مكان التجمهر يرافقها وكيل نيابة ولها الحق في استخدام العصي أو الغاز المسيل للدموع لتفريق التجمعات.

وبحسب وكالة الأنباء الفرنسية، قال شاهد عيان إن الاشتباكات بين قبيلتي البني عامر والنوبة وقعت خلال عودة متظاهرين من النوبة من تحرك احتجاجي ضد الحاكم الجديد.

وأضاف المصدر أن المتظاهرين في طريق عودتهم مروا عبر حي دار النعيم الذي تسكنه البني عامر، وبسبب الاشتباكات التي وقعت بين الطرفين سابقا ظن البني عامر أن هذا هجوم على منازلهم ليقع الاشتباك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى