استقاله مسؤول كندي بعد زيارة للإمارات

السياسي – تسبب سفر “مارك ماتشين”، رئيس مجلس إدارة الصندوق الاستثماري الكندي “كندا بينشن إنفستمنت”، إلى الإمارات لتلقي لقاح مضاد لفيروس “كورونا”، في إجباره على التنحي من منصبه.

ويعتبر سفر “ماتشين”، مخالفا للتعليمات الصادرة من حكومة بلاده.

وصار “ماتشين”، ثاني مسؤول كبير في شركة بكندا يستقيل؛ بسبب محاولة مخالفة قواعد تلقي اللقاح، فيما يشير إلى خيبة أمل البعض إزاء الطرح البطيء للقاحات في البلاد.

وأصدر مجلس إدارة الصندوق، الجمعة، قرارًا بتعيين “جون جراهام”، خلفا لـ”ماتشين”.

ووافقت السلطات الكندية على ثلاثة لقاحات مضادة لفيروس “كورونا”، وهي “أسترازينيكا”، و”فايزر-بيونتيك”، و”موديرنا”.

وطلبت كندا أو حجزت أكثر من 400 مليون جرعة من اللقاحات من 7 موردين، لعدد سكانها البالغ عددهم 38 مليون نسمة.

وحتى الجمعة، سجلت كندا أكثر من 858 ألف إصابة بفيروس “كورونا”، من بينها 21 ألفا و865 وفاة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى