اضراب شامل في كافة مؤسسات “أونروا”

عم الاضراب الشامل كافة مؤسسات وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين “أونروا” في مناطق العمليات الخمس بعد رفض إدارة الوكالة الاستجابة لمطالب الموظفين.

وتوقف العمل في المدارس التابعة للانروا وكذلك في العيادات الصحية وكافة المؤسسات التي تتبع الانروا في غزة والضفة ولبنان وسوريا والاردن.

وأكدت رئاسة المؤتمر العام لاتحادات العاملين في وكالة “الأونروا” أن قرار الإضراب تحذير أخير لإدارة الوكالة قبل الشروع بإضراب مفتوح الخميس المقبل، مشيرةإلى أنّ الإضراب يكون والموظفون جميعًا في بيوتهم، بالإضافة لإغلاق جميع المؤسسات.

ووجهت رئاسة المؤتمر الشكر لرئيس دائرة شؤون اللاجئين بمنظمة التحرير أحمد أبو هولي، والمهندس رفيق خرفان على جهودهم في تقريب وجهات النظر مع إدارة الوكالة، عبر الرسالة التي وجهوها، لافتةً إلى أنها تحمل مؤشرات إيجابية لكنها بحاجة لتعديلات.

وأوضحت أنّ التعديلات تتمثل بأن تكون العلاوة السنوية بأثر رجعي غير مشروطة، بالإضافة إلى أنّ الإجازة الاستثنائية بوجود ضمانات من الدول المضيفة بوجود ضمانات من الدول المضيفة لا مانع من إلغائها.

ولفتت إلى أنّ التوظيف يعتبر تقدمًا إيجابيًا لكنه بحاجة لتحديد مدة زمنية لا تزيد عن 3 أشهر بحيث يتم تنفيذ قرارات مؤتمر بيروت.

يشار إلى أن الإضراب يأتي بعد انتهاء مدة نزاع العمل، وردّا على تعنت إدارة “أونروا” في الاستجابة لمطالب العاملين.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى