اعتقالات تطال مقرا طبيا بالضفة

السياسي – شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي الأربعاء، حملة اعتقالات ومداهمات في مناطق متفرقة بالضفة الغربية المحتلة، واعتدت على مقر جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني في طوباس.

وهاجم مستوطنون منازل فلسطينية في خربة “زنوتا” الواقعة شرقي بلدة الظاهرية جنوبي الخليل، فيما داهمت قوات الاحتلال منازل عدة في أحياء مختلفة بمدينة الخليل، وأصحابها هم: لؤي الهشلمون وطارق أنور دعيس وماهر برقان ويعقوب وطاهر برقان وعوني داود أبو حديد.

وفي سياق متصل، اعتدى جنود الاحتلال الإسرائيلي الأربعاء، على مقر جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني في طوباس، بقنابل الغاز السام، ما أدى إلى إصابة عدد من المسعفين بحالات الاختناق.

وذكرت الجمعية في بيان، أن الاحتلال أطلق 29 قنبلة غاز صوب المقر، ما أدى إلى إصابة بعض أفراد الطاقم بالاختناق، وحدوث بعض الحرائق في محيط مبنى الجمعية.

وشدد البيان على أن ما حدث هو عقاب لأفراد الجمعية على دورهم البطولي البارز، في القيام بواجباتهم تجاه أبناء شعبهم والتصدي للاحتلال.

وفي طوباس، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي الأربعاء، فلسطينيا من قرية “تياسير” شرق المدينة، وهو زاهي أحمد أبو علي، وذلك بعد مداهمة منزل عائلته وتفتيشه، وفق ما صرّح به مدير نادي الأسير بطوباس كمال بني عودة.

وبشأن متصل، اقتحم جيش الاحتلال الإسرائيلي أحياء عدة في مدينة البيرة، وأغلق البوابة الحديدية على مدخل قرية عابود شمال غربي رام الله، وتركزت مداهمات جنود الاحتلال في حي البالوع.

وفي القدس المحتلة، اقتحمت قوات الاحتلال بلدة أبو ديس.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى