اعتقال ابنة عمدة نيويورك بالاحتجاجات..ووالدها فخور بها

السياسي – كشفت مجلة “تايم” الأميركية أن ابنة عمدة مدينة نيويورك كانت ضمن 790 شخصا جرى اعتقالهم خلال الاحتجاجات التي اندلعت من جراء وفاة جورج فلويد الأسبوع الماضي.

وأفاد مسؤول أمني، تحدث شريطة عدم كشف هويته بسبب حساسية الأمر، بأن كيارا دي بلاسيو، التي تبلغ من العمر 25 عاما، اعتقلت ليلة السبت.

وكيارا دي بلاسيو هي ابنة عمدة نيويورك، بيل دي بلاسيو.

وقال المسؤول إن كيارا كانت رفقة المحتجين، لكنها اعتقلت بعد رفضها أمر ضابط شرطة بمغادرة شارع مانهاتن.

وأعلن محافظ نيويورك، بيل دي بلاسيو، الذي اعتقلت ابنته يوم السبت أثناء الاحتجاجات، أنه فخور بها، مؤكدا أنها لم ترتكب أية أفعال غير قانونية.
وقال دي بلاسيو إنه علم باحتجاز ابنته من وسائل الإعلام.

وأضاف “أحب ابنتي. إنها تريد أن ترى حياة أكثر سلامًا. أنا فخور بها. وأخبرتني القصة كاملة، وأنها تعتقد أن ما فعلته كان ناتجا عن روح الاحتجاج السلمي”.

وتابع قائلا “أنا فخور بها كونها كانت هناك وأرادت أن تحدث فرقا وفعلت ذلك بطريقة سلمية”، مؤكدا أنه يصدق ابنته فهي تهتم بالآخرين، حيث كانت تساعد كل شخص يمر بظروف سيئة.

وأردف “كانت دائما ناشطة، وإنها ليست الشخص الذي يرتكب أي نوع من العنف”.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق