اعتقال قس يوناني أحرق 7 قساوسة أثناء جلسة تأديب

السياسي – هاجم قس يوناني من الكنيسة الأرثوذكسية سبعة قساوسة بمادة كاوية وأصابهم بحروق شديدة أثناء جلسة تأديبية ضده أمس الأربعاء.

وذكرت هيئة الإذاعة البريطانية ” بي بي سي”، التي أوردت الخبر اليوم الخميس، أن الشرطة اليونانية اعتقلت القس، الذي قالت بأنه كان في جلسة للطرد من الكنيسة ونزع رتبته الكهنوتية، بعد التورط في تهريب المخدرات.

وأدانت الرئيسة اليونانية إيكاتيريني ساكيلاروبولو، الهجوم، بينما تحدث رئيس الوزراء كيرياكوس ميتسوتاكيس إلى رئيس الكنيسة اليونانية ورئيس أساقفة أثينا إييرونيموس الثاني.

وقال ميتسوتاكيس إنه “حزين للغاية” وطمأن الأسقف بأن “الدولة ستقدم كل مساعدة طبية ممكنة للشفاء العاجل للضحايا”.

للإشارة فإن الكنيسة الكاثوليكية في اليونان هي جزء من الكنيسة الرومانية الكاثوليكية، وتتبع للقيادة الكنسية للبابا في روما.

ويبلغ عدد الكاثوليك المقيمين الدائمين في اليونان اليوم 200,000 على الأقل، وهؤلاء الكاثوليك هم مهاجرون من أوروبا الشرقية (خاصة بولندا) أو من الفلبين، لكن بعضهم أيضًا هم من المهاجرين من أوروبا الغربية الذين يعيشون بشكل دائم في أثينا أو الجزر اليونانية (خاصة كريت ورودس وكورفو).

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى