افتحي الكتاب بدل الساقين – وزيرة تحذر التلميذات من ممارسة الجنس

السياسي – أثارت تصريحات وزيرة في جنوب إفريقيا، قالتها في إطار التشجيع على عدم ممارسة الجنس في سن مبكرة، انتقادات واسعة بين المواطنين ورموز المعارضة.
وكانت وزيرة الصحة في مقاطعة ليمبوبو، فوفي راماثوبا، تزور مدرسة “غنيوان” الإعدادية، في بلدة سيغاكابنغ، الذي صادف بداية العام الأكاديمي الجديد، عندما خاطبت الطلاب قائلة:
“للفتاة الصغيرة أقول: افتحي كتبك، وضمي ساقيك. لا تفتحي ساقيك، افتحي كتبك. شكرا جزيلا”.
وانتقد مستخدمو وسائل التواصل الاجتماعي التصريح، وتساءلوا عن أسباب توجيهه للفتيات فقط، كما عبر بعضهم عن غضبه من أن “هذا أسلوب غير مناسب للتحدث للأولاد عن الإساءة والجنس والقبول به”.
لكن الوزيرة قالت إن حديثها أُخرج من سياقه، وإنه كان موجها للفتيان أيضا، موضحة “قلت للفتيان أن يركزوا على دراستهم وألا يناموا مع الفتيات”، وفقا لمواقع محلية.
وأضافت الوزيرة أن رجالا كبارا يغرون الفتيات عبر كماليات باهظة الثمن، مثل الهواتف الذكية.
وتقول منظمة “أنقذوا الأطفال” الخيرية إن غياب التثقيف الجنسي الشامل، وكذلك غياب الخدمات الصحية الأساسية والمناسبة، من العوامل الرئيسية التي تسهم في حمل المراهقات في جنوب أفريقيا.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى