الأحداث_الفلكية #جاكلين_عقيقي#الابراج_اليومية الثلاثاء 21 ايلول

تتبدل الاجواء الفلكية مع انتقال القمر الى برج الحمل الناري فتتحسن ظروف كل من مواليد الحمل الاسد والقوس على كافة الاصعدة..
تحية كبيرة وينعاد على كل مواليد اليوم الثلاثاء 21 ايلول تمنياتي لكم بالكثير من السعادة ان شاء االله كل ايامكم سعيدة وعقبال المئة عام من التقدم والنجاح بانتظار مولود اليوم انطلاقة مميزة تفرح وتحلق في هذا العام الاستثنائي والذي يحمل اليك المجد من اطرافه ويعدك بالرفاهية والراحة والجاذبية المطلقة والاعمال الاكثر انتاجية بعد فترة من الركود كما يحمل معه الانفراج والتقدم فتطمئن خواطرك لوجود كوكب الزهرة كوكب الاساسي الذي يوفر لك السعادة والربح والنجاح زد على ذلك انتقال المشتري استثنائيا الى برج الحوت وذلك بتاريخ 14 لكي تفي الكواكب بوعودها وتطلق مشاريعك.
مواليد اليوم الثلاثاء 21 ايلول سبتمبر من برج العذراء
ينجذب مولود اليوم من برج العذراء بقوة نحو أفراد الجنس الآخر لكنه يفضل بطبعه الأسلوب السلبي بدلا من ملاحقة أهدافه بصورة إيجابية . هذه الظاهرة تجعله يلازم بيته في معظم الأوقات مكتفيا من حياته الاجتماعية بدور المضيف أو صاحب الدعوة لا الزائر .من العادات التي يأبى ممارستها ولا يجيد استعمالها حتى لو أراد – إظهار القلق والعصبية وقضم الأظافر وما شابه ذلك . إذا واجهته مشكلة أخذ يشحذ فكره لإيجاد الحل الملائم دون أن يظهر عليه ما يشير إلى تنازع الأفكار أو المشاعر .
#الحمل
مهنياً: تتحسن الظروف في هذا اليوم مع انتقال القمر الى برجك وتتلقى اتصالات لدعمك والوقوف إلى جانبك، فحاول الاستفادة من ذلك قدر المستطاع لفتح صفحة جديدة في عملك.
عاطفياً: لن تصطدم الآراء بينك وبين الشريك لأن الخيارات متعددة والانسجام سيّد المواقف لو مهما حصل من تدخلات.
صحياً: قد تصاب ببعض الالتهابات المفاجئة لكنها لن تسبب لك إزعاجاً وتعالجها بالأدوية الضرورية.
#الثور
مهنياً: تثير قضايا دفينة وتتأمل في ما حصل معك بغية أخذ العبرة لتفادي السقوط مجدداً، ولا سيما أن المحيطين بك معظمهم يتربص بك شراً.
عاطفياً: يوم مناسب لمشاركة الحبيب أحلامه وأحلامك ولعلّ مشروعاً تقومان به معاً يعزّز الروابط ويساهم في تقريب المشاعر وانسجامها.
صحياً: ابتداء من اليوم أصبحت السباحة الرياضة الوحيدة لك للتخلص من أوجاع ظهرك وكتفيك.
#الجوزاء
مهنياً: لحسن الحظّ تنفرج الأمور، وتعود إليك الحماسة وتشعر بالاندفاع والطاقة، ويلتف حولك فريق عملك مقدماً لك كامل الدعم.
عاطفياً: يبدأ الحظ المعاكس بالتراجع، وينصح لك الفلك عدم القيام بأي مغامرة جديدة إذا كنت تصبو الى ذلك.
صحياً: وفر طاقتك ونشاط للقيام بما يعود عليك بالفائدة صحياً ولا تهدرهما في ساعات العمل الإضافية.
#السرطان
مهنياً: لا يناسبك انتقال القمر الى الحمل لذلك قد تتعرض لبعض الانتقادات، لكنك تكمل طريقك بثبات وقوة لتحقيق أهدافك ومشاريعك التي خططت لها على نحو جيد.
عاطفياً: احتمالات متنوعة: لقاء في ظروف خيالية، صداقة أو رفقة جديدة، أو علاقة عاطفية جديدة تنقلك إلى عالم من السعادة الكبيرة.
صحياً: أنت في صراع مع الوقت، حاول استغلال ولو ساعة يومياً لممارسة نشاط رياضي.
#الاسد
مهنياً: يوم جيد يجعلك سعيدا ومرحا بامكانك ان تضاعف جهودك والعمل مع مجموعة من الاصدقاء او الزملاء على مشروع جديد كما سيمنحك فرصا كثيرة لتعزيز موقعك والتقدم
عاطفياً: تميل الى التعبير عن عواطفك بقوّة وشجاعة، ولن تتردّد في خوض مغامرة جديدة ترى أن وقتها قد حان.
صحياً: إذا كنت تعاني ضعفاً في القابلية على الأكل استشر طبيبك فوراً.
#العذراء
مهنياً: يحتاج إليك الزملاء في العمل ويؤدون دوراً في توجهاتك، فتشاركهم اهتمامات موحدة وتقدم النصائح أو تتخذ القرار عنهم.
عاطفياً: تنمو العلاقات المتنية، بحيث تسعد لوقوف الحبيب الى جانبك، وتختفي الغيوم الداكنة ويسهل الحوار وتبادل الآراء .
صحياً: لا تنظر إلى الوراء بل تابع طريقك في حميتك الغذائية مهما اعترضك من مشكلات أو صعوبات.
#الميزان
مهنياً: يصبح ايقاع حياتك بطيئا في هذا اليوم حتى انك ستشعر بجمود كامل وقد تستاء لركود الاحوال وللتاجيل وعلى الارجح لن تسمع جوابًا ولن تتلقّى خبرًا على تساؤلاتك
عاطفياً: لا تخشَ اعتماد توجهات جديدة، فكّر في مشاريع حديثة ولا تقلق بشأن الأوضاع العاطفية.
صحياً: فكر في مستقبلك الصحي كما المهني والعاطفي، فكلها تتكامل لتبقى قادراً على الإنجاز.
#العقرب
مهنياً: يوم من الإبداع والتطور المهني والإشراق، تتمتع بحظ كبير يبارك خطواتك ويسهل لك دربك ويحقق لك طموحاتك.
عاطفياً: إذا شعرت بأن الأمور تسير على نحو سيّئ مع الشريك تراجع وتمهل للتحليل ولإعادة ترتيب الأفكار.
صحياً: ابتعد قدر الإمكان في المناسبات عن المأكولات الدسمة ومختلف أنواع الحلويات.
#القوس
مهنياً: تفيض حيويّة وإشراقاً، وتبدو واقعياً وإيجابياً وقادراً على التعاطي مع شتّى الأمور بحكمة ومهارة، والتخلص من العقبات والاعتراضات.
عاطفياً: الوقت مناسب لتصحيح بعض الأخطاء وللاعتذار عما بدر منك سابقاً من هفوات.
صحياً: تحاول الاستفادة من الجوّ الإيجابي المحيط بك لتسترخي وتستريح قدر الإمكان
#الجدي
مهنياً: قد تسوء العلاقة مع المقرّبين، ويبدو الاتصال صعباً وتضطر إلى تقديم بعض التنازلات من أجل إشاعة الانسجام.
عاطفياً: تتحرك عواطفك تجاه أحد الأشخاص وتجد نفسك منجذباً له، فتحاول التقرب منه كلما سمحت لك الفرصة بذلك.
صحياً: حاول مقاومة الإغراءات التي تبعدك عن ممارسة الرياضة، ولا تجعلها تتغلب على ما يعود بالنفع على صحتك.
#الدلو
مهنياً: ثمة ما يشير إلى بعض المفاجآت والتحركات غير الاعتيادية، وقد تتلقى عرضاً مفاجئاً يصوّب الخطوات .
عاطفياً: قد ينتابك شعور أن علاقتك بمن تحب مبنية على المصالح فقط، لكن الأيام المقبلة ستبرهن لك العكس.
صحياً: التوفيق بين العمل وممارسة الرياضة دليل على مدى اهتمامك بوضعك الصحي.
#الحوت
مهنياً: عليك الإعداد جيّداً ومسبقاً لجميع أعمالك اقتناصاً منك للفرص المالية الثمينة التي أتيحت لك، والتي قد لا تتكرر إلا بعد سنوات.
عاطفياً: ابتعد عن التذمر والاستخفاف بالواجبات تجاه الشريك لئلا تسمع تأنيباً وتوبيخاً منه .
صحياً: لا تحاول أن تخلّ بواجباتك الرياضية ولا سيما أن ظرفك الصحي دقيق.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى