الأرز الأبيض.. يزيد من خطر الإصابة بداء السكري

السياسي-وكالات

كشفت دراسة جديدة، أن الاستهلاك الكبير للأرز الأبيض يرتبط بزيادة خطر الإصابة بمرض السكري، في كثير من دول جنوب أسيا ودول الخليج والشرق الأوسط.

الدراسة التي نشرتها مجلة Diabetes Journals، وهي طبية شهرية تنشرها الجمعية الأمريكية للسكري، أجريت على 132373 شخصاً تتراوح أعمارهم بين 35-70 عامًا من 21 دولة هي: المملكة العربية السعودية، الإمارات العربية المتحدة، الأرجنتين، بنغلاديش، البرازيل، كندا، تشيلي، الصين، كولومبيا، الهند، إيران، ماليزيا، الأراضي الفلسطينية المحتلة، باكستان، الفلبين، بولندا، جنوب إفريقيا، السويد، تنزانيا، تركيا وزيمبابوي.

تم تصنيف استهلاك الأرز الأبيض (المطبوخ) في هذه الدراسة، على أنه من 150 غرام إلى 450 غرام، بناءً على أن كوب واحداً من الأرز المطبوخ يساوي 150 غرام، أظهرت النتائج خلال فترة المتابعة البالغة تسعة سنوات ونصف، أن 6129 شخصًا كانوا لا يعانون من مرض السكري الأساسي أصيبوا به، وارتبط تناول كميات أكبر من الأرز الأبيض (أكثر أو يساوي 450 غرام في اليوم)، بزيادة خطر الإصابة بمرض السكري خاصة في مناطق جنوب آسيا، تليها مناطق أخرى من العالم، والتي شملت جنوب شرق آسيا والشرق الأوسط وأمريكا الجنوبية وأمريكا الشمالية، أوروبا، وأفريقيا.

وخلصت الدراسة إلى أن الاستهلاك العالي للأرز الأبيض يرتبط بزيادة خطر الإصابة بمرض السكري.

وذكرت الدراسة أنه على الصعيد العالمي، يعاني 425 مليون شخص حاليًا من مرض السكري، ومن المتوقع أن يرتفع هذا العدد إلى 629 مليونًا بحلول عام 2045. وأوضحت الدراسة أن الصين والهند، وهما دولتان في آسيا حيث الأرز هو الغذاء الأساسي، هما أيضًا أكبر دولتين من حيث عدد المصابين بمرض السكري في العالم، حيث أدى التوسع الحضري السريع والتنمية الاقتصادية، خاصة في البلدان النامية في العالم، إلى تغيير جذري في التغذية والمدخول الغذائي وكذلك في الخمول البدني، وكلاهما مرتبط بالسمنة وبمرض السكري.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى