“الأسرى” تُقدم التماسًا للإفراج عن جثمان الشهيد الخطيب

السياسي – قدم محامي هيئة شؤون الأسرى والمحررين محمد محمود التماسًا لمحكمة الاحتلال الإسرائيلي العُليا للمطالبة بالإفراج عن جثمان الشهيد الأسير داوود الخطيب من بيت لحم جنوبي الضفة الغربية المحتلة، والمحتجز منذ سبتمبر/ أيلول الماضي في ثلاجات الاحتلال.

وأوضحت الهيئة أنه تم التوجه للمحكمة العليا بعد مماطلة النيابة الإسرائيلية وتجاهلها طلبات سابقة للإفراج عن جثمان الشهيد الخطيب، وعدم إصدار أي ردود بالخصوص.

واستشهد الأسير داوود الخطيب في سجن “عوفر” بالثاني من سبتمبر/ أيلول 2020، جرّاء سياسة الإهمال الطبي المتعمد.

وكان الأسير محكومًا بالسجن 18 عامًا و8 أشهر، تبقى منها عدة أشهر فقط.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى