الأسهم الأمريكية تتراجع وتوقعات متشائمة لأسهم التكنولوجيا

السياسي -وكالات

تراجعت الأسهم الأمريكية الخميس، إذ انخفض المؤشر ناسداك بأكثر من 2% في ظل الهزة التي تعرض لها قطاع التكنولوجيا الأوسع عقب توقعات ميتا بلاتفورمز، مالكة فيسبوك، المتشائمة مما هدد بتغيير مسار الانتعاش الوليد في أسواق الأسهم.

وهبطت أسهم ميتا 24.5%، وكان من المنتظر أن تتعرض لأكبر انخفاض يومي على الإطلاق.

وأرجعت الشركة توقعاتها المخيبة للآمال إلى أمور منها إدخال أبل تغييرات على إعدادات الخصوصية الخاصة بها وزيادة المنافسة من منافسين مثل تيك توك.

ومن المنتظر أن يؤدي تراجع الأسهم إلى محو أكثر من 200 مليار دولار من قيمة ميتا السوقية، وهو ما سيقلل نحو 0.9% من قيمة مؤشر ناسداك السوقية وحوالي 0.5% من قيمة ستاندرد اند بورز 500.

وانخفض المؤشر ناسداك الذي تغلب عليه أسهم التكنولوجيا 2.2% مع تعرض أسهم شركات التواصل الاجتماعي الأخرى للضربة. وانخفض سهم تويتر وبينتريست بأكثر من 6%، بينما خسر سناب شات 18.8 %.

وتراجعت أسهم شركات التكنولوجيا الكبرى مثل جوجل التابعة لألفابت 0.5% ومايكروسوفت 1%، في حين تراجعت أسهم أمازون 6.3%.

وانخفض المؤشر داو جونز الصناعي 278.64 نقطة أو 0.78% إلى 35350.69، كما نزل المؤشر ستاندرد اند بورز 500 63.68 نقطة أو 1.39% إلى 4525.70، وكذلك المؤشر ناسداك المركب 317.90 نقطة أو 2.20% إلى 14099.65 نقطة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى