الأسير باهر عشه يخضع لعملية قلب مفتوح

السياسي – قال نادي الأسير إن الأسير باهر بركات عشه (43 عامًا)، من نابلس، خضع اليوم لعملية قلب مفتوح في مستشفى “إيخليوف” الإسرائيلي، بعد تدهور طرأ على وضعه الصحي.

وأوضح نادي الأسير، أن الأسير عشه نُقل يوم أمس من سجن “عسقلان” حيث يقبع، إلى مستشفى “برزلاي” لإجراء عملية قسطرة في القلب بعد تدهور وضعه الصحي، وتقرر لاحقًا نقله إلى مستشفى “إيخليوف” لإجراء عملية قلب مفتوح له، مشيرًا إلى أنه لا تتوفر معلومات دقيقة حول وضعه الصحي.

ولفت نادي الأسير، إلى أن الأسير عشه المعتقل منذ عام 2002، والمحكوم بالسّجن لمدة 22 عامًا، عانى مؤخرًا من تردٍ في وضعه الصحي، حيث جرى نقله مؤخرًا من سجن “النقب” إلى سجن “عسقلان” من أجل متابعة وضعه الصحي، إلا أن إدارة السجون ماطلت على مدار الشهور القليلة الماضية بنقله إلى المستشفى، وتقديم العلاج اللازم له، رغم معاناته الواضحة من مشاكل في القلب.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

يذكر أن الأسير باهر عشه هو شقيق المحرر شاهر عشه، الذي أُفرج عنه مؤخرًا بعد اعتقال استمر 20 عامًا.

وحمّل نادي الأسير إدارة سجون الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة الأسير عشه، وكافة رفاقه الأسرى المرضى، الذين يواجهون أوضاعًا اعتقالية قاسية، وسياسات تنكيلية ممنهجة تنفذها إدارة السجون على مدار الساعة بحقّهم، أبرزها سياسة الإهمال الطبي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى