الأسير معتز حامد يتنسم الحرية بعد اعتقال 16 عامًا

السياسي – أفرجت سلطات الاحتلال الإسرائيلي اليوم الاثنين، عن الأسير المجاهد معتز رائد عبد الله حامد (37 عامًا) من بلدة سلواد بمحافظة رام الله، بعد أن أنهى مدة محكوميته البالغة ستة عشر عامًا وشهرين. وقالت مؤسسة مهجة القدس للشهداء والأسرى والجرحى، “أن قوات الاحتلال الصهيوني اعتقلته بتاريخ 10/06/2006م؛ وأصدرت المحكمة الصهيوني حكمًا عليه بالسجن الفعلي (16) عامًا؛ بتهمة المشاركة بأعمال مقاومة ضد قوات الاحتلال، وهو ينتمي لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين”. يذكر أن الأسير المحرر المجاهد معتز حامد من مواليد بتاريخ 08/01/1984م، وهو أعزب، وأفرج عنه من سجن النقب الصحراوي.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى