الأمريكيون ينفقون 6 مليارات دولار في الجمعة السوداء

السياسي –  أنفق المستهلكون داخل أمريكا 6.6 مليار دولار، في يوم التخفيضات السنوي العالمي “الجمعة السوداء”، ‏أمس الموافق 26 نوفمبر/ تشرين الثاني الجاري.‏

وأعلن عن الرقم موقع البرمجيات “أدوبي”، الذي كان يتوقع إجمالي إنفاق يتراوح بين 8.8 مليار دولار و9.2 مليار دولار لهذا اليوم، الذي يشهد احتشادا نادرا داخل المحلات التجارية بسبب التخفيضات، بحسب وكالة “رويترز”.

وكانت الإلكترونيات التي تعاني من نقص في المعروض بسبب النقص العالمي في الرقائق لديها أعلى مستويات نفاد المخزون، تليها منتجات العناية الشخصية والمنزل والحديقة، بحسب “أدوبي”.

وخلال معظم شهر نوفمبر الجاري، ارتفع معدل المنتجات التي “نفدت من مخزونها” بنسبة 261 في المئة بالمقارنة مع عام 2019.

كما ارتفعت مبيعات التجزئة في “الجمعة السوداء” 2021 بنسبة 29.8 في المئة مقارنة بعام 2020، وفقا لموقع “ماستر كارد سبندنيغ بالس”.

لكن كان من الملاحظ قيام العديد من تجار التجزئة الأمريكيين في “الجمعة السوداء” خلال العام الحالي بعرض تخفيضات أقل على الأسعار، وسط نقص الإمدادات.

وقبل أن يفتح تجار التجزئة أبوابهم في وقت مبكر من صباح أمس الجمعة، كان المتسوقين في التجارة الإلكترونية داخل أمريكا أنفقوا بالفعل 76 مليار دولار منذ أوائل نوفمبر الجاري، بزيادة أكثر من 20 في المئة عن الفترة نفسها من العام الماضي، وفقا لبيانات من شركة “أدوبي”.

وشهد يوم “الجمعة السوداء”، أمس، وقوع أعمال عنف بالأسلحة النارية في منافذ للبيع بالتجزئة مزدحمة بالمتسوقين بعد عطلة عيد الشكر في ولايتي نورث كارولاينا وواشنطن، مما دفع المارة في كلا الموقعين إلى الركض طلبا للحماية وإصابة 7 أشخاص، من بينهم طفل عمره 10 سنوات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى