الأمم المتحدة تدعو إلى توزيع عادل للقاحات كورونا

دعا الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو جوتيريس، إلى التضامن بين القوى الاقتصادية الكبرى، من أجل توزيع عادل للقاحات فيروس كورونا.

وقال جوتيريس، في حديثه قبل انطلاق قمة مجموعة العشرين في السعودية، إن الإنجازات الأخيرة في مجال اللقاحات “تقدم بارقة أمل”.

وأضاف قائلا: “لكن بارقة الأمل تلك يجب أن تصل إلى كل شخص”. وقال إن “التضامن هو فعلا النجاة”.

وعبر جوتيريس عن أمله في أن تكون مبادرة “كوفاكس” العالمية للقاحات “الأداة الرئيسية لضمان أن تصبح اللقاحات بالفعل منفعة عامة عالمية ومتاحة بأسعار معقولة للجميع”.

وقال في مؤتمر صحفي في نيويورك، الجمعة، إن “مجموعة العشرين لها دور مهم للغاية، وأناشد كل أعضاء المجموعة أن يصبحوا أعضاء في كوفاكس”.

والتزمت حوالي 160 دولة متقدمة ونامية بالفعل بمبادرة “كوفاكس”، بما في ذلك الصين، بينما لم تنضم لها الولايات المتحدة.

وقال الأمين العام للأمم المتحدة إن الدول استثمرت بالفعل 10 مليارات دولار في جهود تطوير لقاحات وأدوات تشخيص وعلاجات، لكن هناك حاجة إلى 28 مليار دولار أخرى، تشمل 4.2 مليار دولار مطلوبة قبل نهاية العام.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى