الأمم المتحدة تدعو لإنهاء الصراع في ميانمار

السياسي -وكالات

حذرت مفوضة الأمم المتحدة السامية لحقوق الإنسان ميشيل باشيليت اليوم الخميس، من كارثة في ظل الحكم العسكري في ميانمار، وحثت المجتمع الدولي على بذل المزيد للحد من تصاعد الصراع الدائر هناك.

وقالت باشيليت في بيان: “العواقب على البلد ستكون صعبة ومأساوية… والعواقب في المنطقة قد تكون كبيرة كذلك”.

وأضافت “على المجتمع الدولي مضاعفة جهوده لاستعادة الديمقراطية ومنع اتساع الصراع قبل فوات الأوان”.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى