“الأوروبي لإعادة الإعمار” يمول صندوق لدعم شركات التكنولوجيا بـ5 دول عربية

أعلن البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية، عن استثماره مبلغ 10 ملايين دولار في صندوق رأس المال المخاطر “بادية إمباكت سكويرد” الذي تديره شركة “سيليكون بادية” والذي يستهدف تمويل شركات التكنولوجيا الجديدة في منطقة جنوب وشرق المتوسط.

ويوفر صندوق “بادية امباكت سكويرد”، تمويلاً بديلاً في الأسهم لشركات التكنولوجيا في المراحل المبكرة في منطقة جنوب وشرق المتوسط. وسيركز الصندوق على الاستثمارات في هذه الشركات في مصر والأردن ولبنان والمغرب وتونس، مع التركيز بشكل رئيسي على الأردن ومصر، وفقاً لوكالة أنباء الشرق الأوسط.

ويعد هذا هو الاستثمار الثاني للبنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية في شركة “سيليكون بادية”، بعد أن استثمر مبلغ 8 ملايين دولار في صندوق “بادية امباكت” عام 2014. وتستثمر “سيليكون بادية” في شركات التكنولوجيا التي تطور منتجات وخدمات لقطاعات مختلفة من بينها الرعاية الصحية والخدمات المالية والنقل.

ويأتي دعم البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية لسيليكون بادية في إطار “مرفق الابتكار في المراحل المبكرة” التابع للبنك، وهو عبارة عن تسهيلات بقيمة 100 مليون يورو يهدف إلى تلبية حاجات التمويل والدعم للشركات متناهية الصغر والصغيرة والمتوسطة المبتكرة في مراحلها الأولى في المنطقة.

ويواصل البنك الأوروبي لإعادة الإعمار والتنمية الاستثمار في الأسهم وصناديق رأس المال المخاطر منذ العام 1992، وقدم حتى الآن 4.4 مليار يورو لأكثر من 200 صندوق قامت بدورها بتمويل أكثر من 1700 شركة في منطقة عمليات البنك.

واستثمر البنك في منطقة جوب وشرق المتوسط أكثر من 12.6 مليار يورو موزعة على 274 مشروعاً منذ بداية نشاطاته في المنطقة في 2012.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى