الإحتلال يبدأ “تمرينا مفاجئا” في الجبهة الشمالية

أعلن جيش الإحتلال، اليوم الاثنين، أنه بدأ “تمرينا مفاجئا” لتعزيز جاهزية سلاح الجو في مواجهة أي سيناريو قتالي على الجبهة الشمالية.

وقال الناطق باسم الجيش الإسرائيلي أفيخاي أدرعي في بيان نشره عبر حسابه الرسمي على موقع “تويتر” إن “سلاح الجو يبدأ بتمرين وردة الجليل لتعزيز الجاهزية على الجبهة الشمالية والذي يأتي بأمر من قائد السلاح اللواء عميكام نوركين، من أجل فحص جاهزية وتعزيز قدرات سلاح الجو في مواجهة أي سيناريو قتالي على الجبهة الشمالية”.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

وأضاف أن “التمرين دخل حيز التنفيذ أمس الأحد، بحيث ستسمع حركة غير اعتيادية لطائرات ومروحيات في أرجاء إسرائيل بالإضافة إلى أصوات دوي انفجارات ومن المتوقع أن ينتهي التمرين يوم الأربعاء”.

ويحاكي التمرين- بحسب أدرعي- سيناريوهات قتالية في الجبهة الشمالية بحيث ستتدرب كافة التشكيلات التابعة لسلاح الجو الإسرائيلي على مهماتها الأساسية ومنها الحفاظ على التفوق الجوي والدفاع إضافة إلى المهمات الهجومية ورصد المعلومات.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى