الإحتلال يطالب الاعتراف بيهود الدول العربية كلاجئين

وجه المندوب الإسرائيلي لدى الأمم المتحدة ، جلعاد أردان، رسالة إلى الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش، يطالبه فيها بالاعتراف الرسمي بوضع اليهود من الدول العربية وإيران، كلاجئين ومرحلين منها.

وتسعى إسرائيل إلى تقديم مشروع قرار للأمم المتحدة بإجراء مناقشة سنوية “لإحياء ذكرى اللاجئين اليهود المبعدين من الدول العربية وإيران”،  وتعزيز الأنشطة التي تعكس تراثهم.

وطالب أردان بإجراء بحث عالمي حول ترحيل يهود العرب وإيران، والبدء في أنشطة المناصرة حول هذا الموضوع في مختلف منتديات المنظمة العالمية.

واتهم أردان، الأمم المتحدة بأنها تتعامل بشكل مكثف ومختلف مع اللاجئين الفلسطينيين، وتتجاهل تمامًا اللاجئين اليهود من الدول العربية وإيران.

ودعا ممثل إسرائيل لدى الأمم المتحدة، غوتيريش الى إعادة النظر في هذه القضية والبدء بإحياء قصة 850 ألف لاجئ يهودي تم ترحيلهم من الدول العربية وإيران في جميع منتديات المنظمة الأممية، سعيا الى “تصحيح الظلم التاريخي الذي تعرضوا له” على حد قوله.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى