الإعدام لربة منزل وعشيقها “قطعا رأس زوجها”

السياسي-وكالات

أصدرت محكمة مصرية حكمًا بإعدام ربة منزل وعشيقها؛ على خلفية قتل زوجها ووضعه في ” كيس ” بلاستيكي.

وكانت ربة المنزل وعشيقها قطعا رأس الزوج 38 سنة بفأس بعد ضبطه لهما داخل منزله، وعقب قتل الزوج مارست الزوجة وعشيقها الرذيلة أعلى الجثة بعد وضعها في الكيس البلاستكي.

وبعد الانتهاء من ماارسة الرذيلة تم وضع الجثة داخل التوك توك ملك المجنى عليه وتوجها للزراعات وقامت الزوجة 25 سنة بسكب البنزين على جثته وقام عشيقها 36 سنة، بإشعال النيران به والتوك توك.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق