إنجي كيوان تفضح حقيقة صورها الجريئة مع عمرو دياب

السياسي-وكالات

 نشرت الإعلامية المصرية إنجي كيوان بعض التفاصيل بشأن إعلانها مع النجم عمرو دياب لعطره الجديد، وأوضحت الشائعات التي أثيرت حول ارتباطهما بعد تداول صور تجمعهما، مبينة أن كل شيء كان مرتبا له، وحتى الشائعات التي طالتهما.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

وبيّنت كيوان في تصريحات تلفزيونية أن سبب الانتقادات والشائعات التي أثيرت بعد تداول مجموعة من الصور التي تجمعها بالهضبة هو التزامها السرية والتكتم عن أي عمل جديد تُقدم عليه، وأنه كان جزءا من الخطة الدعائية المعتمدة للإعلان، وفق ما أوضحه موقع (إرم نيوز).

وفيما يتعلق بموقف زوجها زياد من شائعات انفصالها عنه وارتباطها بالفنان عمرو دياب، فأكدت كيوان أنه يثق فيها تماما، كما أنه كان على علم مسبق أنه سيكون هناك انتقادات وشائعات كثيرة، ولكنه وافق على ذلك كوسيلة من وسائل التسويق.

وقالت كيوان رداً على مدى انزعاج زوجها من هذه الشائعات: “هو عارفني وعارف إحنا إيه وعلاقتنا إيه وإحنا بالفعل قبل ما نعمل التسويق والدعاية دي كلها هو كان عارف أن لو أنا أخدت الطريق دا هيبقى في انتقادات وفي شائعات بس إحنا كنا مستعدين كعائلة نخوض هذه المعركة”

أما عن انتشار الصور بهذه الطريقة، فبيّنت أنها عندما نشرت أول صورة لها مع الهضبة كان معهما زوجها زياد، إلا أن بعض نشطاء السوشيال ميديا قصوا صورة زوجها ونشروا عنها أخبارا زائفة، وهو ما تسبب في سعادتها لأنها طريقة جيدة للتسويق.

وانتشرت مجموعة من الصور الرومانسية للفنان عمرو دياب مع الإعلامية إنجي كيوان، أشعلت مواقع التواصل الاجتماعي ولم يتم التوضيح في حينها أن هذه الصور من إعلان الهضبة الذي يُحضر له، وظن رواد السوشيال ميديا أنها بداية علاقة حب جديدة بعد انفصاله عن مواطنته دينا الشربيني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى