الإعلان عن جائزة نوبل للسلام

السياسي – أعلنت اللجنة القائمة عن جوائز نوبل عن الفائزين بالجائزة عن فئة السلام لهذا العام

ومنحت الجائزة للناشط البيلاروسي ألكسندر بيلياتسكي والمركز الروسي “ميموريال” ومركز “الحريات المدنية” الأوكراني.

وأُدرجت “ميموريال” التي تقدم نفسها على أنها منظمة دولية تاريخية وتعليمية وخيرية تعني بحقوق الإنسان في سجل المنظمات غير الحكومية التي تعمل كعميل أجنبي في روسيا.

وألكسندر بيلياتسكي الذي يبلغ من العمر الآن 60 عاما كان قد أسس عام 1996 مركز “الربيع” لحقوق الإنسان، والذي ما زال يترأسه حتى يومنا هذا.

وعام 2011 حكم على بيلياتسكي بالسجن لمدة 4 سنوات ونصف بتهمة التهرب الضريبي وأطلق سراحه عام 2014، وجرى ترشيحه لجائزة نوبل للسلام بينما كان يقضي فترة حكمه في السجن حينها.

أما مركز “الحريات المدنية” الأوكراني فتأسس عام 2007 في كييف، وتبعا للخدمة الصحفية التابعة له فإن “المركز منخرط الآن بتحديد وتوثيق جرائم الحرب”.

وأشارت اللجنة إلى أن الجهات التي تقاسمت الجائزة هذا العام “أثبتت أهميتها في المجتمع المدني”.

بدأ أسبوع الإعلان عن جوائز نوبل يوم الاثنين بحصول العالم السويدي سفانتي بابو على جائزة نوبل في الطب لكشفه أسرار الحمض النووي للإنسان البدائي الذي قدم رؤى أساسية لنظام المناعة، أما جائزة نوبل في الفيزياء والتي أعلن عنها الثلاثاء فتقاسمها ثلاثة علماء هم: الفرنسي آلان أسبيه والأميركي جون كلاوسر والنمساوي أنطون زيلينغر، والجائزة في مجال الكيمياء منحت الأربعاء لكل من كارولين بيرتوزي، ومورتن ميلدال، وباري شاربلس، لتطويرهم طريقة لربط الجزيئات، والخميس منحت الجائزة لفئة الآداب للكاتبة الفرنسية، آني إرنو.

المصدر: إنترفاكس+وكالات

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى