“الإفتاء المصرية” تحذف فتوى “الزوج المحلل”

السياسي – أثارت فتوى لدار الإفتاء المصرية حول ”جواز المحلل“ جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي في مصر، قبل أن تقوم الدار بحذفها من على صفحتها في موقع فيسبوك.

وكانت الفتوى تقول إن ”زواج المُحَلِّل حلال في حالة كونه تطوعيًا وغرضه الإصلاح“.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

وأوضحت الفتوى أنه ”إذا كان الزواج بشرط التحليل فهو حرام شرعا باتفاق الفقهاء، أما إذا كان منويا فقط من غير اشتراط في العقد أو عنده، كأن يتطوع شخص من نفسه وبدون اشتراط في العقد، ويتزوج المطلقة ثلاثًا ليطلقها بعد ذلك لتعود لزوجها الأول، فإنه جائز ويكون العقد بذلك صحيحا، والشخص مأجور بذلك لقصده الإصلاح“.

وأثارت هذه الفتوى ردود فعل متباينة من قبل النشطاء، الذين شن بعضهم هجوما حادا على دار الإفتاء، ما دفعها إلى حذفها.

وتساءل ناشط: ”إيه سبب حذف بوست تحليل زواج المحلل من مطلقة، دار الإفتاء المصرية ليه تحذف فتوي بعد نشرها على العام، هي الصفحة بتاعتهم متهكره ولا إيه، نفسي لما يكتبوا فتوي يكتبوا إيه سندهم من القرآن والسنة أو هي جاية جاهزة كدا“.

2021-02-888-3

وعلق آخر: ”دار الإفتاء نشرت بوست تجيز فيه عمل المحلل المنهى عنه، وسرعان ما حذفته بعد هجوم القراء“.

وتساءت ناشطة بالقول: ”يعني إية مأجور بقصد النية فهو حلال وإذا كان بشرط حرام، هو المحلل الأصل فيه أن الزوجة والزوج الديمومة يعني يا فضيلة المفتي افترض معايا كده ان المحلل ده احلوت عيشتة مع الزوجة يبقي ايه الحل“.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى