الإفراج عن كندية و إيطالي اخطتفا في بوركينا فاسو

السياسي – وكالات – قال متحدث باسم البعثة الأممية في بوركينا فاسو، اليوم السبت، إن امرأة كندية وإيطاليا اختطفا في بوركينا فاسو في ديسمبر/ كانون الأول عام 2018، أُفرج عنهما إلى بعثة الأمم المتحدة لحفظ السلام في مالي ، ويبدو أنهما بصحة جيدة.
واختفت إديث بليز والإيطالية لوكا تاتشيتو أثناء السفر عبر بوركينا فاسو، وهي دولة تنشط فيها الجماعات الجهادية التي لها صلات بتنظيم القاعدة وتنظيم “داعش”، وذلك بحسب وكالة “رويترز”.

وقال أوليفييه سالجادو، المتحدث باسم بعثة الأمم المتحدة لـ”رويترز” إن قوات حفظ السلام استقبلت بليز وتاتشيتو، مساء أمس الجمعة، وسيتم تسليمهما للسلطات في مالي، في وقت لاحق يوم السبت.

ولم يعرف من المسؤول عن اختطافهما.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى