الاتحاد الأوروبي يدرس فتح ممثلية مشتركة في كابل

السياسي – أعلن الممثل الأعلى للسياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي، “جوزيب بوريل”، الخميس أن الاتحاد الأوروبي يعمل على فتح ممثلية مشتركة في كابل.

وقال “بوريل” للصحفيين ردا على سؤال في هذا الصدد: “نعمل على هذا الأمر، ولكني لا أستطيع الخوض في التفاصيل لأسباب أمنية”.

وفي وقت سابق، تلقت الأمانة العامة للأمم المتحدة، رسالة من وزير الخارجية في الحكومة التي شكلتها “طالبان” في أفغانستان، “أميرخان متقي”، بشأن تعيين المتحدث باسم مكتبها السياسي في الدوحة، “سهيل شاهين”، مندوبا لها لدى الأمم المتحدة وتمت إحالة الرسالة إلى لجنة شؤون الاعتماد للأمم المتحدة، لتتم دراستها.

وفي وقت سابق، دعا البرلمان الأوروبي، إلى تبني برنامج لمنح تأشيرات خاصة للأقليات والنساء من أفغانستان، وإعادة النظر في طلبات اللجوء المعلقة للمهاجرين من أفغانستان.

وأكد على أهمية التواصل مع حركة طالبان لإيصال المساعدات الإنسانية، مشدداً على عدم عزمه الاعتراف بحركة طالبان سياسيا جراء عدم تحقيق المعايير الأوروبية حتى الآن.

وتعهدت حركة “طالبان” منذ توليها السلطة بعدم انتهاك حقوق الإنسان واحترام حقوق المرأة في إطار الشريعة الإسلامية، والتعاون مع الجهات الدولية في ملف الشؤون الإنسانية والإغاثة.

وفي 15 أغسطس/آب الماضي، سيطرت حركة “طالبان” على السلطة في أفغانستان عقب دخولها العاصمة الأفغانية كابل، وهروب الرئيس الأفغاني السابق، “أشرف غني” وعدد من المسؤولين خارج البلاد.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى