الاحتلال شرد 200 طفل فلسطيني بداية 2021

السياسي – قال المندوب الدائم لدولة فلسطين لدى الأمم المتحدة السفير رياض منصور إن” سياسة إسرائيل في هدم المنازل أدت إلى تدمير أو مصادرة أو هدم قسري لما يقرب من 227 مبنى يعود لفلسطينيين، بما في ذلك 93 مبنى ممول من قبل المانحين، ما أدى إلى تشريد 367 فلسطينيًا، وحوالي 200 طفل، في الأسابيع السبعة الأولى من عام 2021، إضافة لأن هناك ما لا يقل عن 53 مدرسة مهددة بالهدم”.

هدم المنازل وعنف المستوطنين

وأضاف أن الاحتلال الإسرائيلي ينتهك حقوق الأطفال الفلسطينيين بشكل خطير وممنهج ودون عواقب، بما في ذلك هدم المنازل وعنف المستوطنين وإرهابهم والهجمات المتكررة على المدارس، منبهًا إلى تأثير ذلك على سلامتهم ورفاههم وصحتهم العقلية.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

جاء ذلك في ثلاث رسائل متطابقة بعثها السفير منصور الجمعة، إلى كل من الأمين العام للأمم المتحدة، ورئيس مجلس الأمن لهذا الشهر (الولايات المتحدة)، ورئيس الجمعية العامة للأمم المتحدة، حول انتهاكات حقوق الإنسان والجرائم التي ترتكبها إسرائيل، القوة القائمة بالاحتلال، بحق الشعب الفلسطيني.

ودعا منصور إلى التحرك لوقف هذه الانتهاكات التي تسبب صدمة يومية للأسر الفلسطينية وتعمل على تمزيق آفاق الحل السلمي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى