الاحتلال يبعد مقدسية عن الأقصى لمدة أسبوع

السياسي – قررت قوات الاحتلال الإسرائيلي، الخميس، إبعاد المقدسية رائدة سعيد عن المسجد الأقصى المبارك لمدة أسبوع.

وأفادت مصادر مقدسية بأن قوات الاحتلال سلمت سعيد قرار الإبعاد بعد اعتقالها اليوم قرب مصلى باب الرحمة داخل المسجد الأقصى، وطلب منها العودة إلى مركز التحقيق مجددا بعد أسبوع.

ويعود سبب استهداف سعيد المتكرر من قبل الاحتلال لتوثيقها لانتهاكات الاحتلال والمستوطنين الأمر الذي تسبب بإبعادها عن المسجد الأقصى، لمدة خمسة أشهر تم تجديدها قبل أسابيع.

وتعرضت المرابطة رائدة سعيد للاعتقال من قبل قوات الاحتلال سبع مرات أثناء خروجها من أبواب المسجد الأقصى والتحقيق معها ساعتين على الأقل في كل مرة، حيث يتم اختراع وتلفيق أي تهمة لها، وصولا إلى إبعادها.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى