الاحتلال يزعم العثور على نفق للمقاومه و حماس تعلق

السياسي – نشر جيش الإحتلال الإسرائيلي، مقطع فيديو يزعم فيه اكتشاف نفق حفرته حركة حماس باتجاه مستوطنات غلاف غزة.

وقال ‏قائد فرقة غزة، العميد نيمرود ألوني، إن “الحديث عن مسار نفق تمت مهاجمته خلال العملية العسكرية على غزة عام 2021، ومؤخراً تم بذل جهود لإعادة ترميمه، وعقب إجراء بحث تم اكتشافه”. وفق وصفه

وتابع أن “إحباط النفق يعد جزء من سلسلة طويلة من العمليات العلنية والسرية التي ألحقت أضرارًا جسيمة بمشروع أنفاق الاقتحام التابعة لحماس ، وسنواصل ملاحقتها”. وفق تعبيره

وادّعى جيش الاحتلال الإسرائيلي أن “النفق يتبع لحركة حماس، وحُفر من شمال قطاع غزة وتجاوز منطقة السياج الفاصل نحو جنوب مستوطنة ناحل عوز”.

وقال إن “الجيش يعلم في خطة النفق خلال العدوان الأخير على قطاع غزة لكنه تردد في استهدافه خوفاً من ردة فعل حماس وخوفاً من تضرر الجنود الذين كانوا يتواجدون بالقرب من النفق”.

وعلّقت حركة المقاومة الإسلامية (حماس)، اليوم الإثنين، على لسان الناطق باسمها فوزي برهوم، على إدعاءات الاحتلال الاخير باكتشاف نفق للمقاومة شمال قطاع غزة.

وقال برهوم، إن “من حق المقاومة الفلسطينية العمل بكل الطرق لتعزيز امكانياتها وتطوير مقدراتها أمام غطرسة وإجرام العدو الصهيوني وارتكابه المجازر بحق أبناء شعبنا”.

وتابع خلال تصريح صحفي، أن “الإحتلال يهدف بهذا الاعلان، التغطية على جرائمه،التي ارتكبها بحق غزة، وتسويق إنجازات و انتصارات وهمية للمجتمع الإسرائيلي لاستخدامها في البازار الإنتخابي “.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى