الاحتلال يستعد لإجلاء اليهود الأوكرانيين

السياسي – تستعد إسرائيل لإجلاء آلاف اليهود الأوكرانيين الراغبين في الهجرة إليها، في حال اندلاع الحرب بين أوكرانيا وروسيا، وفق ما كشفته وسائل إعلام عبرية، الإثنين.

وقالت صحيفة ”هآرتس“ العبرية، إن ”ممثلي هيئات مختلفة في إسرائيل، اجتمعوا الأحد، لمناقشة احتمال إجلاء آلاف اليهود الأوكرانيين الراغبين في الهجرة إلى إسرائيل في حالة الغزو الروسي لأوكرانيا“.

وأضافت الصحيفة العبرية، أن ”من بين تلك الهيئات، مكتب رئيس الوزراء ووزارة الخارجية ووزارة الدفاع ووزارة الشتات والوكالة اليهودية“.

وأوضحت أن ”حوالي 75 ألف يهودي يعيشون شرقي أوكرانيا، وهي المنطقة الأكثر تهديدا في حال اندلاع الحرب“، لافتة إلى أن هؤلاء مؤهلون للحصول على الجنسية الإسرائيلية.

وبينت الصحيفة، أن إسرائيل، تمتلك خططا منذ فترة طويلة للإجلاء الجماعي لليهود من شتى البلدان إذا اقتضت الحاجة، مشيرة إلى أنه جرى تحديث الخطط الخاصة بأوكرانيا بسبب التوترات المتزايدة هناك.

ويوم الأحد، أصدرت وزارة الخارجية الإسرائيلية، تحذيرا للإسرائيليين تطالبهم فيه بتجنب السفر إلى أوكرانيا، وفق ما أوردت القناة ”12“ العبرية.

وبحسب القناة، فإنه التحذير الإسرائيلي جاء على إثر التوترات الأمنية بين روسيا وأوكرانيا، مشيرة إلى أن الخارجية الإسرائيلية طالبت الإسرائيليين المتواجدين بأوكرانيا بزيادة اليقظة ومراعاة السلامة الشخصية.

الجدير ذكره، أن هذا التحذير يأتي بعد ساعات من تحذيرات مماثلة أطلقتها دول أوربية، في ظل حالة التوتر الشديد في أوكرانيا وتحذيرات أمريكية من هجوم وشيك للجيش الروسي عليها.

وفي وقت سابق، قالت وزارة الخارجية الأمريكية، إن ”واشنطن أمرت عائلات دبلوماسييها في العاصمة الأوكرانية كييف بمغادرة البلاد بسبب استمرار التهديد بعمل عسكري روسي“.

هذا وسمحت الخارجية الأمريكية، بالمغادرة الطوعية لموظفي سفارتها، وحثت رعاياها في أوكرانيا على ”التفكير في المغادرة باستخدام طائرات النقل التجارية“.

ويتهم الغرب، روسيا بنشر 100 ألف عسكري عند الحدود مع أوكرانيا، وذلك تمهيدا لغزوها، في حين حذر البيت الأبيض من أن روسيا قد تشن هجوما ”في أي وقت“.

من ناحيتها، تنفي روسيا وجود أي نية لديها لشن حرب على أوكرانيا، لكنها تربط احتواء التصعيد بالتوصل إلى اتفاقات تضمن عدم توسع حلف شمال الأطلسي ”الناتو“، خصوصا في أوكرانيا، وانسحابه من دول أوروبا الشرقية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى