الاحتلال يشن اعتقالات بالضفة تطال قياديين من “حماس” (فيديو)

شنت قوات الاحتلال الإسرائيلي الأربعاء، حملة اعتقالات واسعة بمدن الضفة الغربية المحتلة والقدس، إلى جانب تواصل الانتهاكات الإسرائيلية بحق الفلسطينيين وممتلكاتهم.

وذكر شهود عيان أن قوات الاحتلال اعتقلت فجر الأربعاء، اثنين من قيادات حركة حماس بالضفة الغربية، هما عبد الجابر فقهاء وأحمد عطوان، النائبان بالمجلس التشريعي الفلسطيني.

وجاء اعتقال النائبين الفلسطينيين بعد مداهمة جنود الاحتلال لمحافظة رام الله، ما أدى إلى اندلاع مواجهات بين عشرات الشبان وقوات الاحتلال، واستخدمت الأخيرة الرصاص الحي والمطاطي وقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع.

وعطوان قيادي في “حماس” من مدينة القدس المحتلة، أبعدته سلطات الاحتلال عن المدينة قبل سنوات عدة.

وفي سياق متصل، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، شقيقين من قرية بورين جنوبي نابلس.
ونقلت وكالة “وفا” عن مصادر أمنية، أن قوات الاحتلال اقتحمت قرية بورين وداهمت عدة منازل واعتقلت قيس أحمد عيد، وشقيقه إسماعيل أحمد عيد.

وفي طولكرم، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، شابا من مخيم نور شمس شرق مدينة طولكرم، وذكر نادي الأسير بالمدينة أن قوات الاحتلال اعتقلت لؤي راسم أبو شقير (19 عاما)، بعد مداهمة منزله في المخيم.

وفي السياق ذاته، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، 4 مقدسيين بعد مداهمة منازلهم، وهم محمد نايف عبيد ومعاذ الأشهب وعرفات نجيب ومصطفى الترهوني.

وفي وقت سابق، أجبرت قوات الاحتلال عائلة دبش على هدم منزليها في صور باهر، جنوبي القدس المحتلة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى