الاحتلال يعتدي على المرابطة خويص ويمنعها من زيارة الأسير القواسمة

السياسي – اعتدى عناصر أمن مشفى كابلان الإسرائيلي مساء اليوم الأربعاء على المرابطة المقدسية خديجة خويص عقب منعها من زيارة الأسير مقداد القواسمة.

واعترض أمن المشفى المرابطة خويص وأصر على منعها من الدخول للاطمئنان على الأسير مقداد القواسمة قبل أن يشرع بالاعتداء عليها لإرغامها على مغادرة المكان.

وقالت خويص إن حارس الأمن في المشفى قام بإنزال الحاجز الحديدي على رأسها رغم رؤيته لها الأمر الذي أدى إلى إصابتها في رأسها وجبينها وأنفها وكاد أن تسبب بقتلها لولا لطف الله ورعايته.

وتعالت الأصوات المقدسية بضرورة زيادة التضامن مع الأسير القواسمة وتنظيم الزيارات له في المشفى.

ويوم أمس قال الأسير المحرر مثنى القواسمي، شقيق الأسير مقداد المضرب عن الطعام منذ 99 يوما إن شقيقه يعاني من تسمم بالدم، وفي وضع صحي خطير جدا مما يعني أنه قد يُستشهد بأي لحظة.
وأضاف أن الأسير مقداد يعاني من تسمم في الدم ووضعه الصحي خطير للغاية وربما لا يقوى على الصمود أكثر وقد يستشهد في أي لحظة”.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى