الاحتلال يفرج عن أسير بعد 19 عاماً من الاعتقال

السياسي – أفرجت قوات الاحتلال الإسرائيلي اليوم الخميس، عن الأسير سامر يحيى درويش (46 عاماً) من بلدة سبسطية شمالي غرب نابلس، بعد اعتقال استمر 19 عاماً.

وشارك عشرات المواطنين باستقبال المحرر درويش عند حاجز الجلمة شمالي جنين، وتوجه مباشرة إلى بلدة قباطية جنوب جنين، لتقديم واجب العزاء لذوي الشهيد الأسير كمال أبو وعر، قبل أن يتوجه إلى بلدته سبسطية شمال غربي نابلس.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

وأكد درويش أن أوضاع الأسرى في سجون الاحتلال مقلقة جداً، خاصة في ظل الإهمال الطبي المتعمد تجاه الأسرى المرضى وتفشي فيروس كورونا في صفوف الأسرى.

يذكر أنّ درويش اعتقل بتاريخ 9/11/2001، وتعرّض لتحقيقٍ قاسٍ لمدة شهرين، وصدر بحقه حكم بالسجن لمدة 19 عاماً.

 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى