الاحتلال يفرج عن أسير مقدسي

السياسي – أفرجت سلطات الاحتلال، الأربعاء، عن الاسير المقدسي عمر فوزي عمر محيسن (37 عاما) من مخيم شعفاط، بعد ان أمضى أربعة أشهر داخل سجون الاحتلال.

وذكرت لجنة أهالي الأسرى والمعتقلين المقدسيين، أن الشاب عمر اعتقل عدة مرات، وأمضى ما يزيد عن خمس سنوات داخل سجون الاحتلال لقضايا مرتبطة بالمسجد الاقصى، و كان آخرها يتعلق بمصلى باب الرحمة.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

ولفتت اللجنة إلى ان الشاب عمر تجرع مرارة الحبس المنزلي والإبعاد عن المسجد الأقصى المبارك وتحرر اليوم من سجن جلبوع.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى