الاحتلال يفرج عن مصعب أبو شخيدم بعد 11 عاما في الأسر

السياسي – أفرجت قوات الاحتلال الإسرائيلي، مساء الأربعاء، عن الأسير مصعب أبو شخيدم من سكان منطقة “فرش الهوى” بمدينة الخليل، بعد 11 عامًا من الاعتقال.

وأفادت مصادر محلية، أن قوات الاحتلال أطلقت سراح أبو شخيدم بعد احتجازه في إحدى آلياتها العسكرية أمام منزله.

وشارك حشد من المواطنين في استقبال الأسير المحرر بعد أن منعتهم سلطات الاحتلال من تنظيم حفل استقبال أولي له.

وقبيل الإفراج عنه، اقتحمت قوات الاحتلال منزل أبو شخيدم” في منطقة فرش الهوى وانتشرت في محيطه بكثافة مع تحليق طيران مروحي في المنطقة.

وهددت قوات الاحتلال عائلة أبو شخيدم في حال تنظيم أي مظاهر فرح بالإفراج عن نجلها.

وذكرت المصادر المحلية ذاتها، أن جنود الاحتلال اعتلوا منزل عائلة أبو شخيدم، وأزالوا يافطات التهنئة التي ترحب بالإفراج عنه.

كما داهموا خيمة نصبتها العائلة أمام المنزل للترحيب بالمهنئين، وأخلت المواطنين الذين تواجدوا فيها بالقوة.

كانت قوات الاحتلال اعتقلت أبو شخيدم، بتاريخ 23/08/ 2011، بعد أن نسبت له تفجير حافلة إسرائيلية بالقدس عام 2011، أسفرت عن مصرع مستوطِنة من بين عشرات الإسرائيليين أصيبوا بجروح متفاوتة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى