الاحتلال يقرر الافراج عن الصحفية لمى غوشة

قررت محكمة الاحتلال “الإسرائيلي”، مساء اليوم الثلاثاء، الإفراج المشروط عن الصحفية المقدسية لمى غوشة.

وقال نادي الأسير في تصريح صحفي إن الاحتلال قرر الإفراج عن الصحفية غوشة بشروط إلى حين عقد جلسة المحكمة المقررة يوم الأحد القادم.

واُعتقلت الصحفية غوشة، من منزل عائلتها في الرابع من أيلول/ سبتمبر الجاري، بعد مصادرة جهازها الحاسوب، وهاتفها، وجرى تمديد اعتقالها خمس مرات، وتعرضت منذ اعتقالها للتحقيق والعزل في سجن “هشارون” في ظروف قاسية.

والصحفية غوشة متزوجة وأم لطفلين وطالبة دراسات عليا في جامعة بيرزيت.

وخلال شهر أغسطس/آب المنصرم، اعتقل الاحتلال 148 فلسطينيًا من مدينة القدس، منهم 30 قاصرًا و7 سيدات، وفق معطيات نشرها مركز معلومات وادي حلوة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى