الاحتلال يمدد اعتقال منفذ عملية القدس

السياسي – مددت محكمة الصلح الاسرائيلية بالقدس اليوم بـ 8 أيام فترة اعتقال أمير صيداوي منفذ عملية إطلاق النار قرب حائط البراق الليلة الماضية والذي أسفر عن اصابة 8 اشخاص بجروح إصابة بعضهم خطيرة.

ويستدل من التحقيقات الاولية لجهاز الأمن العام “الشاباك” والشرطة انه عمل بمفرده.

وقد سلم أمير صيداوي (25 عاما) من سكان حي سلوان نفسه الى الشرطة صباح اليوم وبحوزته السلاح الذي استخدمه.

وذكر موقع “كان” العبري ان المنفذ أنه يحمل الجنسية الاسرائيلية.

وكشفت مصادر شرطية النقاب عن ان صيداوي سجين سابق أطلق سراحه بشروط مقيدة قبل انتهاء فترة محكوميته والتي كان من المفترض ان تنتهي شهر آب/ أغسطس من العام المقبل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى