الاحتلال يُجدد الاعتقال الإداري للقيادي جمال الطويل

السياسي – مددت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الاثنين، الاعتقال الإداري للقيادي في حركة “حماس”، الشيخ جمال الطويل، من محافظة رام الله والبيرة، وسط الضفة الغربية، 6 أشهر جديدة، قابلة للتجديد.

وذكرت منتهى الطويل؛ زوجة الأسير جمال الطويل، أن الاحتلال مدد اعتقال زوجها إداريًا للمرة الثانية على التوالي، قبل عدة أيام من إنهاء التمديد الأول (6 شهور).

وأعادت قوات خاصة إسرائيلية اعتقال القيادي “الطويل” مساء 1 حزيران/ يونيو 2021، من منزله في حي “أم الشرايط” في مدينة البيرة. وحولته للاعتقال الإداري مدة 6 شهور.

وخاض “الطويل” إضرابًا مفتوحًا عن الطعام استمر لـ 29 يومًا؛ أنهاه يوم 1 تموز/ يوليو 2021، رفضًا لاستمرار الاحتلال في اعتقال ابنته الصحفية بشرى الطويل إداريًا؛ أفرج عنه الشهر الماضي.

واعتقل القيادي بحماس جمال الطويل لدى الاحتلال سابقًا ما يزيد عن 17 عاماً، وهو مرشح في قائمة “القدس موعدنا” التابعة للحركة في الانتخابات التشريعية 2021، والتي تم تأجيلها بقرار رئاسي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى