الارقام السيئة تعود لضحايا اميركا وترامب لا ينام

أكد الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، مساء الثلاثاء، أنه لا يستطيع النوم في الليل، لأنه يشعر بالأرق بسبب وفيات المواطنين الأميركيين من جراء الإصابة بفيروس كورونا المستجد “كوفيد -19”.
وقال خلال مقابلة مع شبكة “آيه بي سي” الأميركية، التي عقدت في مدينة فينيكس بولاية أريزونا: “لا يمكنني النوم ليلا، لأنني أفكر دائما بذلك”.

وأوضح ترامب، في إشارة إلى الأميركيين الذين فقدوا المقربين بسبب فيروس كورونا: “أحبكم جميعا” ووعد بالقضاء على كوفيد-19″، مضيفا “لدينا عدو ويجب أن نهزمه”.

وخلال المقابلة، قال الرئيس الأميركي: “من المحتمل أن يكون هناك بعض الوفيات” حيث تتراجع الدول عن القيود التي تهدف إلى وقف انتشار الفيروس التاجي الجديد، معترفاً بذلك لقد كان الخيار الذي تواجهه البلاد لإعادة فتح الاقتصاد وتحريكه.

وأضاف “من المحتمل أن تكون هناك بعض الوفيات” كتكلفة لإعادة فتح البلاد، مقرا بأنه سيكون هناك بعض “المتضررين بشدة” من القرار.

وعاودت الحصيلة اليومية لضحايا فيروس كورونا المستجدّ في الولايات المتحدة الارتفاع، مساء الثلاثاء، إذ سجّلت 2333 وفاة بكوفيد-19 خلال 24 ساعة مقابل 1015 وفاة في اليوم السابق، بحسب إحصاء لجامعة جونز هوبكنز.
وأظهرت بيانات نشرتها في الساعة 20:30 بالتوقيت المحلّي الجامعة، التي تُعتبر مرجعاً في تتبّع الإصابات والوفيات الناجمة عن فيروس كورونا المستجدّ، أنّ العدد الإجمالي للوفيات الناجمة عن كوفيد-19 في الدولة الأكثر تضرراً بالوباء في العالم ارتفع إلى 71 ألفاً و22 وفاة.

والولايات المتّحدة التي سجّلت فيها أول وفاة بالفيروس في نهاية فبراير هي الدولة الأكثر تضرّراً في العالم من جرّاء وباء كوفيد-19، سواء من حيث عدد الإصابات أو الوفيات إذ إنّها تُعِدّ لوحدها حوالي 1.2 مليون مصاب (أكثر من ثلث الإصابات المعلن عنها في العالم بأسره) وأكثر من ربع الوفيات المسجّلة في العالم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى