الاقتصاد الأمريكي سجل “انكماش حاد” و توقع الأسوء

السياسي-وكالات

أعلن الاحتياطي الفدرالي (البنك المركزي الأمريكي)، أن الاقتصاد الأمريكي سجل “انكماشا حاداً” في جميع أنحاء البلاد وسط حالة الاغلاق بسبب وباء فيروس كورونا المستجد.

وقال إن الشركات في جميع القطاعات “ابلغت عن توقعات غير مستقرة مطلقاً … وتوقعت معظمها أن تسوء الأوضاع خلال الأشهر المقبلة”.

وأظهر تقرير البنك مؤشرات مبكرة على تدهور كبير في قطاعات الاقتصاد الأمريكي بعد أن أجبرت المصانع والمتاجر والمطاعم في جميع أنحاء البلاد على إغلاق أبوابها.

وأظهرت تقارير الحكومة ان 17 مليون موظف خسروا وظائفهم خلال ثلاثة أسابيع حتى 4 نيسان/ ابريل، وقال البنك ان “التوقعات القصيرة الأمد تشير الى مزيد من فقدان الوظائف خلال الأشهر المقبلة”.

وقال التقرير إن القطاعات الاكثر تضررا بسبب اجراءات التباعد الاجتماعي والإغلاق الاجباري، هي قطاعات الترفيه والضيافة وتجارة التجزئة باستثناء السلع الأساسية.

وسجلت كذلك انخفاضات في التصنيع، ورغم أن منتجات الأغذية والأدوية شهدت طلباً قوياً إلا أنها عانت من تأخيرات في الإنتاج بسبب اجراءات منع انتشار الوباء وعرقلة سلاسل الإمداد.

وتم إعداد التقرير قبل اجتماع لجنة السوق المفتوحة في البنك والمكلفة وضع السياسيات في 28 و29 نيسان/ ابريل، واعتمد على معلومات تم جمعها حتى 6 من نيسان/ ابريل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى