الامن المصري يحقق في قضية تنمر على شيكابالا

بالتزامن مع الضجة التي شهدتها مواقع التواصل الاجتماعي حول تعرض لاعب نادي الزمالك، شيكابالا، للتنمر، نشرت دار الإفتاء المصرية تغريدة حول ظاهرة التنمر.

وكان مشجعو كرة مصريون قد شنوا حملة سخرية من لاعب الزمالك محمود عبد الرازق، المعروف بشيكابالا، بعد خسارة فريقه لقب دوري أبطال أفريقيا أمام النادي الأهلي، الجمعة.

وقالت دار الإفتاء في تغريدتها إن “التنمر والسخرية سلوك مشين ومحرم في الإسلام”.

وأرفقت دار الإفتاء تغريدتها بمقطع فيديو يؤكد على عظم حرمة التنمر والسخرية من الآخرين.


وقال  مصدر إن الأجهزة الأمنية تتحرى حاليا عن أشخاص ظهروا في مقطع فيديو انتشر على مواقع التواصل، وهم يرفعون كلبا، ويرددون عبارات مسيئة للاعب نادي الزمالك.

وأوضح المصدر أن الأجهزة الأمنية تمكنت من تحديد عدد من الأشخاص الذين ظهروا في محيط الميدان والقريبين من موقع تسجيل الفيديو الذى ظهر خلاله كلب أسود يرتدي تي شيرت أبيض، وينادونه باسم اللاعب.

وكان النادي الأهلي قد حصد البطولة التاسعة لدوري أبطال أفريقيا لكرة القدم، الجمعة، بتغلبه على غريمه التقليدي نادي الزمالك. وتعاني جماهير كرة القدم المصرية مؤخرا من ظاهرة تسمى “التحفيل” تطال الفريق المهزوم وجماهيره، بالسخرية والتنمر.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى