البحرين توقع مع واشنطن “اتفاقية” لمكافحة معاداة السامية

السياسي – أعلنت الولايات المتحدة عن توقيع اتفاقية وصفتها بالتاريخية في مجال محاربة معاداة السامية مع مركز الملك حمد العالمي للتعايش السلمي التابع لحكومة البحرين.

وذكر المبعوث الأمريكي الخاص بمراقبة ومحاربة معاداة السامية، إيلان كار، على حسابه الرسمي في “تويتر”: “وقعنا قبل قليل على اتفاقية تاريخية مع مركز الملك حمد العالمي التابع لمملكة البحرين لمحاربة معاداة السامية معا في الشرق الأوسط وخارجه، كما سنضع برامج لتعليم أطفال المنطقة على قيم التعايش السلمي”.

Font Awesome Icons

تابعنا على مواقع التواصل الاجتماعي:

وأرفق كار هذه التغريدة بنسخة من مذكرة التفاهم المبرمة في واشنطن في 22 أكتوبر والتي اتفق بموجبها مكتب المبعوث الأمريكي ومركز الملك حمد على التعاون في “وضع وتطبيق برامج تقدم الاحترام المتبادل والتفاهم والتعايش السلمي بين العرب واليهود ودولهم الوطنية وبين جميع الناس في المنطقة”.

وتقضي الاتفاقية بالتعاون بين الطرفين الأمريكي والبحريني في محاربة “كافة أشكال معاداة السامية، بما فيها معاداة الصهيونية ونزع الشرعية عن دولة إسرائيل”.

وتأتي هذه المذكرة في ظل اتفاق السلام الذي أبرمته البحرين مع إسرائيل برعاية الولايات المتحدة في سبتمبر الماضي.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى