إيران ترفض زيارة مفتشي الوكالة الدولية لمواقع نووية

أكدت لجنة الأمن القومي ببرلمان إيران، اليوم الأربعاء، أنه لا يوجد موعد نهائي للتوصل لاتفاق في مباحثات فيينا، معربة عن رفضها زيارة مفتشي الوكالة الدولية لمواقع نووية في إيران.

ووفقا لوكالة الأنباء الإيرانية “إرنا”، قال المتحدث باسم لجنة الأمن القومي والسياسة الخارجية في مجلس الشورى الاسلامي، ابوالفضل عمويي، إنه لا يوجد موعد نهائي للتوصل إلى اتفاق، قائلا ، إن إيران تعمل على تنويع شركائها التجاريين، الأمر الذي يترك تاثيرا في خفض اثار الحظر الامریکي على ايران.

وأشار البرلماني الإيراني إلى أن فريق التفاوض الإيراني يهدف إلى التوصل إلى اتفاق مستدام في مفاوضات فيينا، لافتا إلى أن الاتفاق المؤقت لم يكن أبداً ضمن جدول أعمال إيران.

واضاف إذا كان الأمريكيون يرغبون في تحدید الموعد النهائي، فيمكنهم إلغاء الحظر المفروض علی ایران ليلمسوا نتيجة المفاوضات.

واعتبر عمويي أن وصول مفتشي الوكالة الدولية للطاقة الذرية الى ايران لتفقد المنشآت النووية الإيرانية  أمر “غير مقبول” بموجب قانون “المبادرة الإستراتيجية لالغاء الحظر وحماية المصالح الوطنية” معلنا عن  استمرار تعاون إيران مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية في القضايا المتعلقة بالضمانات النوویة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى