البرلمان الكويتي يرفض “صفقة القرن”

السياسي – أعلن مجلس الأمة (البرلمان) الكويتي، الأربعاء، رفضه لخطة “صفقة القرن” الأمريكية المزعومة، داعيا إلى موقف عربي وإسلامي ودولي داعم للشعب الفلسطيني.

جاء ذلك في بيان تلاه رئيس البرلمان، مرزوق الغانم، في جلسة للمجلس للنظر في طلب مناقشة مقدم من بعض الأعضاء بشأن التداعيات الخاصة بخطة السلام الأمريكية الخاصة بالقضية الفلسطينية (صفقة القرن)، وبيان موقف المجلس منها،

وطالب البرلمان حكومة البلاد بالاستمرار في موقفها الرافض لمشروع السلام الأمريكي المزعوم، الذي قال إنه “يتضمن تنازلا مرفوضا عن الحقوق الفلسطينية والعربية والإسلامية في الأراضي المحتلة”.

كما دعا إلى موقف رسمي عربي وإسلامي ودولي رافض للصفقة الأمريكية وداعم للشعب الفلسطيني.

وشدد الغانم، على أهمية تكاتف الجهود الشعبية والوطنية العربية والإسلامية في نصرة الشعب الفلسطيني، وتعريف شعوب العالم الحرة بالجرائم المتواصلة والانتهاكات المستمرة لدولة الاحتلال الإسرائيلي.

وطالب المجتمع الدولي باتخاذ موقف أكثر عدلا وإنصافا لحقوق الشعب الفلسطيني المشروعة.

وفي 29 يناير/ كانون الثاني الماضي، علقت وزارة الخارجية الكويتية على إعلان “صفقة القرن”، بأن “الحل العادل للقضية الفلسطينية لا يتحقق إلا بقرارات الشرعية الدولية”.

وأكدت الوزارة، في بيان لها، على موقف الكويت المبدئي والثابت بدعم خيارات الشعب الفلسطيني.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق