البطالة في فلسطين تصعد إلى 26.6%

السياسي – صعد معدل البطالة في فلسطين إلى 26.6% خلال الربع الثاني من العام الجاري 2020، مقارنة مع 25% في الربع الأول، وسط تأثير سلبي لتفشي فيروس كورونا على الوظائف.

وقال الجهاز المركزي للإحصاء الفلسطيني، اليوم الخميس، إن عدد العاملين في السوق الفلسطينية، تراجع خلال الربع الثاني من مليون فرد إلى 888.7 ألفا، بنسبة هبوط بلغت 12%.

وتراجع عدد القوى العاملة الذين هم على رأس عملهم، في سوق الضفة الغربية بنسبة 10 بالمائة، بينما كان التراجع أكبر في قطاع غزة بنسبة 17 بالمائة.

وبلغت نسبة البطالة في قطاع غزة 49% بعدد عاطلين عن العمل بلغ 203.2 آلاف فرد، بينما بلغت البطالة في الضفة الغربية 14.8% بعدد 118.2 ألف فرد.

وذكر الإحصاء أن 264.1 ألف فرد تغيبوا عن عملهم في الربع الثاني بسبب جائحة كورونا، والقيود الحكومية على الحركة، والحجر المنزلي الذي تم إقراره في الفترة الممتدة من 23 مارس/آذار إلى 24 مايو/أيار.

وبينت النتائج أن غالبية الأنشطة شهدت انخفاضاً في عدد العاملين خلال الفترة من إبريل/نيسان حتى نهاية يونيو/حزيران، وأن الأكثر تضرراً هم العاملون في نشاطي المطاعم والفنادق والبناء والتشييد، خلال فترة الجائحة في السوق المحلية.

كما لفت التقرير إلى انخفاض عدد العاملين في إسرائيل والمستوطنات من 120 ألف عامل في الربع الأول إلى 94 ألف عامل في الربع الثاني، بسبب الإجراءات التي تم اتخاذها للحد من انتشار كورونا.

وحتى أمس الأربعاء، بلغ إجمالي عدد الإصابات بفيروس كورونا في فلسطين 36.2 ألف شخص، منهم 217 حالة وفاة، بينما هناك 24.99 ألف حالة تعاف من الفيروس.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى