البنتاجون: إيران فشلت في إطلاق قمر صناعي يونيو الجاري

كشف مسؤولون أمريكيون النقاب عن رصد وزارة الدفاع (البنتاجون) تجربة إيرانية فاشلة لإطلاق قمر صناعي في وقت سابق الشهر الجاري.

ونقلت شبكة “سي إن إن” الإخبارية الأمريكية عن المسؤولين قولهم، إن صور الأقمار الصناعية ترصد نشاطًا متزايدًا في ميناء الإمام الخميني الفضائي في الأيام الأخيرة، وهو دليل على محاولة فاشلة لإطلاق صاروخ للفضاء.

كما تظهر الصور، التي التقطت في 20 يونيو/حزيران الجاري، حاويات الوقود، ومركبات الدعم، ومنصة متنقلة، ويقول خبراء إنها مؤشر رئيسي على أنه يمكن أن يكون محاولة إطلاق آخر في الأيام أو الأسابيع المقبلة.

وقال المتحدث باسم البنتاجون الكولونيل أوريا أورلاند،، إن “قيادة الفضاء الأمريكية على علم بفشل إطلاق الصاروخ الإيراني الذي حدث في وقت مبكر من الشهر الجاري”.

وأشار مسؤولون إلى أنه لم يتضح سبب فشل الإطلاق، وفي أي مرحلة حصل الفشل، حيث وقع في السابق انفجار للأقمار التي سعت إيران لإرسالها للفضاء إما على منصة الإطلاق أو في مرحلة لاحقة.

وفي فبراير/شباط من العام الماضي، أخفقت إيران في وضع قمر اصطناعي محلي الصنع في مداره المحدد بالفضاء.

ونقلت حينها وسائل إعلام رسمية عن أحمد حسيني، المتحدث باسم وزارة الدفاع الإيراني، قوله إن القمر “لم يصل إلى السرعة اللازمة لدخول المدار”.

ويأتي النشاط المتزايد في ميناء الفضاء الإيراني في وقت حرج في العلاقات بين طهران وواشنطن، حيث تجري مفاوضات حساسة من أجل العودة إلى الاتفاق النووي الإيراني.

وفي الأسابيع الأخيرة من ولاية الرئيس حسن روحاني، قبل أن يحل محله رئيس القضاء المحافظ المتشدد إبراهيم رئيسي في أغسطس/أب المقبل.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى